Scientific Council Meeting

تم عقد الإحتماع الثاني للمجلس العلمي الخاص بالمركز المصري لتقدم العلوم والتكنولوجيا والإبتكار وذلك يوم السبت 12 ديسمبر 2015 بفندق سفير وذلك لمناقشة أهم أنشطة المركز خلال العام الماضي وخطة العمل لعام 2016. في البداية، تم إستعراض أهم أنشطة العام الماضي وكان من أهمها دور المركز فى تكتل جسر للإبتكار المجتمعي وأهم التقارير التي أصدرها المركز في هذا الخصوص، كما تم استعراض أهم أنشطة التواصل مع مؤسسات محلية ودولية العاملة فى مجال البحث العلمي والإبتكار مثل IDRC و GIZ وغيرهم كما تم تناول عدد من المبادرات التي يسعي المركز لتحقيقها فى العام الجديد وهم الفهم العام للعلوم وهو مفهوم له جذوره فى برنامج خاص بالجمعية الملكية البريطانية بلندن والذى يهدف لتحسين المعرفة العامة بالموضوعات والقضايا العلمية وإيضا، تدريب البرلمانيين على السياسات القائمة على الأدلة حيث تهدف المبادرة إلي بناء قدرات البرلمانيين المصريين لفهم والنقاش المواضيع العلمية والتكنولوجية من أجل بناء برلمان أقوي قادر على الرصد الفعال، والتشريع، والاستفسار عن قضايا السياسة العامة. فبناء قدرات البرلمانيين لفهم ومناقشة قضايا السياسة العامة سوف يؤدي إلى تحسين فعالية البرلمان المصري، وبالتالي يؤدي إلى مجتمع أكثر تعددية. وعلاوة على ذلك، سوف يؤدي المشروع إلى رفع الوعي بالأهمية الحاسمة للعلوم والتكنولوجيا وأهميتها في التنمية الاقتصادية التنمية والتخفيف من حدة الفقر وتحقيق العدالة الاجتماعية والسياسات العامة المرتبطة بها.

كما تم إستعراض إنجاز جديد للمركز بعد إنجاز تطوير مقترحات التعديلات الدستورية المتعلقة بالبحث العلمي والتعليم التى تم الأخذ بها فى الدستور الحالى وذلك بعد التنسيق مع بعض أعضاء لجنة الخمسين، وهو صدور أستراتيجية البحث العلمى الجديد متضمنة المقترح الخاص بالمركز المتعلق بمنظومة البحث العلمى وعلاقات ومهام مؤسسات هذه المنظومة. حيث إشترك فريق عمل المركز بناء على طلب من وزارة البحث العلمي بجانب عدد من أهم الفاعلين الأساسين فى منظومة البحث العلمى فى لجنة مصغرة معنية بالنظر فى طريقة عمل هذة المنظومة و تحديد دور كل من مؤسساتها و مسؤليتهم وكيفية مراقبتهم. ومن هنا بدأ فريق العمل التنفيذى للمركز بمراجعة قرارات الإنشاء الخاصة بكل مؤسسات البحث العلمى فى مصر ومراجعة بعض النماذج العالمية مثل فنلندا وكوريا الجنوبية والأردن لمعرفة ما تحتويه هذة الدول من مؤسسات و دور كل منهم و مقارنتهم بالنظام المصرى وبناء على هذا المجهود البحثى وبعد الرجوع إلى اعضاء مجلس إمناء المركز، تم صياغة تقرير بأهم ما تم التوصل اليه بالأضافة إلى صياغة مقترح لمنظومة البحث العلمى وعلاقات ومهام مؤسسات هذه المنظومة وذلك ضمن عمل جماعى تحت إدارة و أشراف وزارة البحث العلمى و ذلك هو ما تم الأستعانة به فى الأستراتيجية الجديدة.


Follow Us

.. and stay updated with our activities.

تابعنا الآن

.. وأبقي علي إطلاع علي أنشطتنا.

Join Our Mailing List

Subscribe to our mailing list to stay updated with the latest news from ECASTI.

إشترك فى قائمتنا البريدية

إشترك فى قائمتنا البريدية لتبقى على إطلاع على أحدث أخبار ECASTI

privacy المعلومات الخاصة بكم هى شىء أساسى بالنسبة لنا.

 
×
CREATE ACCOUNT ALREADY HAVE AN ACCOUNT?
×
FORGOT YOUR DETAILS?
×

Go up